التحرير الإخبارى

«التحرير الفلسطينية» تبحث الرد اليوم على إعلان ترامب بشأن القدس

القدس القدس

تبحث منظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الأحد، الأزمة التي تواجهها القضية الفلسطينية خاصة على إثر إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وستعقد الاجتماعات تحت "اسم القدس - العاصمة الأبدية لدولة فلسطين"، وتستمر على مدار يومين.

ومن المقرر أن تنطلق اجتماعات المجلس المركزي الفلسطيني في مدينة رام الله مساء اليوم بكلمة لرئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون ومن ثم كلمة للرئيس محمود عباس.

كانت حركتا حماس والجهاد أعلنتا رفضهما المشاركة في اجتماعات المجلس المركزي بعد تلقيهما دعوة رسمية رغم أنهما غير أعضاء في منظمة التحرير الفلسطينية.

في المقابل طالبت فصائل فلسطينية اجتماعات المجلس المركزي بسحب الاعتراف بإسرائيل وإلغاء اتفاق أوسلو للسلام المرحلي معها كرد على الإعلان الأمريكي بشأن القدس.

 

شارك هذا الخبر


للاشتراك في خدمة الرسائل على تليفونك
  فودافون وموبينيل
التعليقات