التحرير الإخبارى

«مستأنف الإسكندرية» تبرئ ماهينور المصري في «مظاهرات تيران وصنافير»

ماهينور المصري ماهينور المصري

قضت محكمة جنح مستأنف منتزة أول، بالاسكندرية، اليوم السبت، ببراءة الناشطة ماهينور المصري ومعتصم مدحت، الصادر بحقهما حكما بالحبس عامين على خلفية قضية التظاهر ضد اتفاقية تيران وصنافير.

كانت محكمة جنح منتزة أول، بالاسكندرية، قضت بحبس ماهينور لمدة سنتين والحكم على 3 نشطاء آخرين غيابياً بالحبس لمدة 3 سنوات وهم كل من الناشطة السياسية ماهينور المصري ومعتصم مدحت -عضو حزب العيش والحرية -و المحامية أسماء نعيم، المحامي وليد العماري - عضو حزب الدستور - زياد أبو الفضل - عضو حزب العيش والحرية - وتقدمت ماهينور باستئناف وحصلت على البراءة.

كانت النيابة وجهت تهم الى مبنية على خرق قانون التظاهر لسنة ٢٠١٣ وقانون التجمهر لسنة ١٩١٤ ، على خلفية التظاهر ضد اتفاقية تيران وصنافير والتجمهر وإهانة الرئيس والبلطجة.

كانت هيئة المحكمة رفضت من قبل حضور المحامين خالد علي ومحمد رمضان ومحمد عواد بالتوكيلات بالنيابة عن المتهمين وأصرت المحكمة على حضورهم وحضرت ماهينور المصرى و معتصم مدحت.

تعود الواقعة الى دعوة النشطاء لتنظيم وقفة احتجاجية ضد اتفاقية تيران وصنافير أمام مقر الأكاديمية بمنطقة ميامى شرق الإسكندرية. 

شارك هذا الخبر


للاشتراك في خدمة الرسائل على تليفونك
  فودافون وموبينيل
التعليقات