التحرير الإخبارى

طارق خيري يكشف سر فوز الأهلي بـ«مرتبط السلة».. وموقف لا ينساه مع «طاهر» (حوار)

طارق خيري طارق خيري

طارق خيرى رئيس جهاز كرة السلة بالنادي الأهلي واسم من الأسماء التي لمعت فى عالم كرة السلة المصرية وهو لاعب استطاع بعد توليه مهمة تدريب الأهلي فى عهد مجلس إدارة الأهلي السابق برئاسة محمود طاهر قيادة الفريق للفوز بأكثر من بطولة أبرزها بطولة إفريقيا للأندية أبطال الدوري لأول مرة فى تاريخ الأهلي وبطولة الدوري السوبر.

نجح طارق خيرى مؤخرا فى قيادة فريق الأهلى لكرة السلة للفوز ببطولة الدورى المرتبط ليضيف بطولة جديدة لسجله التدريبى ويؤكد أن قرار اختياره لتولى هذه المهمة كان صائبا بعدما توج جهوده حتى الآن بالفوز بأربع بطولات هى الدورى السوبر ودورى المرتبط مرتين وبطولة إفريقيا للأندية أبطال الدورى التحرير التقت طارق خيرى فى هذا الحوار ليكشف كيف نجح فى الفوز باللقب.

كابتن طارق ألف مبروك.

الله يبارك فيكم وأتمنى أن تكون هذه البداية لفرق كرة السلة بالنادى مبشرة ونستطيع حصد المزيد من البطولات هذا الموسم.

في البداية.. ما السبب وراء نجاح فريق الأهلى فى الفوز ببطولة المرتبط لكرة السلة؟

رغم أننا لم نستعد بالشكل الكافي لدوري المرتبط فإننا اجتهدنا وربنا وفقنا ونجحنا فى الفوز باللقب فقد كان الفريق يعاني من نقص عددي كبير بسبب إصابة ثنائي الفريق مودي الجارحي وطارق الغنام وغياب 6 لاعبين بسبب انضمامهم لصفوف المنتخب الوطني، ولم يكن معنا إلا 6 لاعبين بالإضافة إلى تعاقدنا مع محمد عدلي، لاعب الفريق السابق قادمًا من نادى الاتحاد السكندرى، دون أي تدعيمات أخرى، وقبل بداية البطولة بأسبوع حاولنا تجهيز طارق الغنام ومودي الجارحي والحمد لله نجحنا فى تقديم عروض جيدة وربنا وفقنا وحققنا اللقب.

هل ترى أن فوز الأهلي بدوري المرتبط سيضع ضغوطًا عليك أو على اللاعبين؟
 
لا أظن ذلك.. فلاعبو الأهلي لديهم من الخبرات التي تؤهلهم لإدراك الأمور بشكل جيد، ونحن هنا جميعا لتحقيق البطولات وأعتقد أن المجموعة الموجودة ربنا وفقها وفازت بلقب دورى المرتبط مرتين وبطولة دورى أبطال إفريقيا لأول مرة فى تاريخ النادى وبطولة الدورى السوبر والحمد لله الفريق يضم عناصر من أصحاب الخبرات مثل طارق الغنام ومصطفى الشافعى وإبراهيم الجمال والجارحى وغيرهم من العناصر القادرة على تحقيق طموحات جماهير الأهلى العريضة.
 
كيف أقنعت طارق الغنام بالتراجع عن قرار الاعتزال؟
 
طارق الغنام أسطورة لا يحتاج إلى أي كلام ولكن يوجد البعض الذي كان يرغب في عدم استمراره مع الفريق نظرًا لعامل السن، ولكن الكل رأى أن الغنام أكثر اللاعبين أهمية ووجوده في الفريق ساعدنا كثيرا في تحقيق بطولة إفريقيا وبطولة دوري المرتبط ولدى قناعات كبيرة بقدرات طارق، ومن يوم ماتم تعييني مدربًا للأهلي كنت أرغب في عودة طارق الغنام للأهلي وكنت متعجبًا من قرار الاستغناء عنه وإنهاء التعاقد، لا أعلم كيف يحدث هذا مع لاعب مثله، لذا أصررت على تواجده معي وهو ما نجح فيه المهندس محمود طاهر رئيس النادى السابق الذى لم يبخل على الفريق فى دعمه بالشكل المناسب.
 
ماذا عن دور مجلس إدارة النادي الأهلي الحالي؟
 
لم نتعامل مع المجلس الحالي حتى الآن، ولكن مجلس محمود طاهر هو الذي وفر لنا كل احتياجات الفريق، وهو الذي أصر على تعييني مدربًا للفريق رغم وجود رفض من جانب مسؤول كبير في النشاط الرياضي رحل مؤخرا واستمراري داخل الفريق جاء رغما عنه.
 
ماذا تقصد بالضبط؟
 
في النشاط الرياضي يكون التعاقد سنويا، ليس مدة محددة بعقد مثل كرة القدم، قبل انتخابات الأهلي قدم مسئول كبير في النشاط الرياضي تقريرا لإقناع رئيس النادي ومجلس الإدارة بعدم تجديد عقدى مع النادى رغم أننى حققت نجاحات بفضل الله مع مجموعة اللاعبين وجهازى المعاون وبدعم المجلس السابق، لكن لن أنسى كلمة المهندس محمود طاهر عندما قال لهذا المسئول نصا: "أنتوا مجانين؟ أزاي مش عاوزين طارق ده محقق بطولة إفريقيا ودوري السوبر والمرتبط مين المجنون اللى يمشى مدرب حقق الإنجازات دى" بعدها تم تجديد عقدى ولن أنسى أن المسئول الذى رحل مؤخرا من النشاط الرياضى كان يرغب فى التعاقد مع مدرب سبق وتولى المسئولية أكثر من مرة ولم يحالفه التوفيق فى تحقيق نفس النتائج إلا أنه كان يرغب فى التعاقد معه لمجاملته خاصة أنه تربطه به علاقة طيبة لكن المهندس محمود طاهر والمجلس أصرا على تجديد عقدى وأتمنى أن أكون عند حسن ظنهم وظن المجلس الجديد وجمهور النادى.
 
هل يستطيع الأهلى الفوز ببطولة الدورى السوبر هذا الموسم؟

هدف الفريق وشغلنا الشاغل كجهاز فنى الفوز بالبطولات التى نشارك فيها وسنبذل قصارى جهدنا من أجل تحقيق الهدف خاصة أن الظروف لم تقف معنا وبسبب الإصابات لم نستطع الفوز بالدورى فى الموسم الماضى وابتعاد بعض اللاعبين عن مستوياتهم العالية. 

ماذا عن بطولة إفريقيا المقبلة؟

نأمل في الفوز بأي بطولة مؤهلة لبطولة إفريقيا أبطال الدوري، وهما دوري السوبر أو بطولة الكأس، أعتقد أن اللاعبين على قدر المسؤولية ونسعى للمشاركة في البطولة والتتويج بها وتكرار الإنجاز الذى تحقق فى نهاية عام 2016.

شارك هذا الخبر


للاشتراك في خدمة الرسائل على تليفونك
  فودافون وموبينيل
التعليقات