التحرير الإخبارى

الإعدام شنقا لربة منزل قتلت شقيقتها بمساعدة العشيق

الإعدام شنقا الإعدام شنقا

شاءت الصدفة أن تتمكن الزوجة من كشف خيانة زوجها، وكانت الصدمة أنها ضبطته مع شقيقتها،  وخوفا من انكشاف أمر الزوج قرر التخلص من شريكة حياته، وتربص لها وقتلها بمساعدة شقيقتها الخائنة، ليتم ضبطهما وإحالتهما إلى المحاكمة الجنائية، لتقرر المحكمة إعدامهما.

كشفت تحقيقات النيابة فى القضية التى حملت رقم 3167 لسنة 2017، أن المتهمين "إمام .بدر"، "ميادة .م" ، اشتركوا في قتل شقيقة الثانية "زوجة الأول" عمداً مع سبق الإصرار والترصد، عقب كشفها علاقتهما غير الشرعية، بأن بيتوا النية وتعدوا عليها ضربا محدثين في جسدها العديد من الإصابات، قاصدين من ذلك إزهاق روحها، وبالقبض عليهما قررت النيابة إحالتهم للمحاكمة العاجلة.

تداولت القضية بين أروقة محكمة جنايات شمال القاهرة، بمحكمة العباسية، برئاسة المستشار أحمد خشاب، وأمانة سر طارق فتحى، وطلعت عبده، لتصدر هيئة المحكمة في النهاية حكما بإحالة أوراق المتهمين إلى مفتي الجمهورية، الذي وافق على إعدامهما.

بعد وصول تصديق مفتى الجمهورية على الحكم الصادر على المتهمين، أصدرت المحكمة حكما بالإعدام شنقاً عليهما.

شارك هذا الخبر


للاشتراك في خدمة الرسائل على تليفونك
  فودافون وموبينيل
التعليقات