التحرير الإخبارى

خبير سياسي: التغييرات بالمنطقة العربية تسير نحو الأفضل

 الدكتور أحمد يوسف، أستاذ العلوم السياسية الدكتور أحمد يوسف، أستاذ العلوم السياسية

قال الدكتور أحمد يوسف، أستاذ العلوم السياسية، مساء السبت، إن «هناك حركة جديدة في المنطقة العربية تبدو للوهلة الأولى اتجاها إلى الأفضل، لكن ما زال ينتظرها الكثير لتتحول لشيء إيجابي ملموس على الأرض».

أضاف يوسف، خلال حواره مع الدكتور معتز بالله عبد الفتاح، ببرنامج «حلقة الوصل»، عبر فضائية «أون لايف»، أن «العراق تخلص من داعش، ولبنان أفضل، والكويت وجهت دعوة لقمة خليجية بمن فيهم أمير قطر، وهذا مؤشر للمصالحة، واليمن يحدث فيه أحداث دراماتيكية للغاية».

تابع: «مازال أمام العراق وسوريا الكثير، والمصالحة الفلسطينية تحتاج الكثير للتطبيق على الأرض»، موضحًا أن علي عبد الله صالح  «هو مفتاح الأحداث في اليمن، وهو رجل بقاء من الطراز الأول، داهية سياسي حقيقي».

أشار إلى أن «صالح وضع يده في يد الحوثيين في انقلاب سبتمبر 2014، ولو لا التحالف الصارخ في الانتهازية لما نجح الحوثيون في الوصول لحكم اليمن، فهم فئة وزنها السياسي قليل جدًا».

أوضح أن «الحوثيين فرع من المذهب الزيدي الميني، وهو مذهب شيعي شديد الاعتدال أقرب إلى مذهب ولاية الفقيه في إيران، هم قليلو العديد ويدعون الثورية بينما هم يتبنون مذهبًا سياسيًا يُشبه الحكم الإلهي، ويرفضون النظام الجمهوري»، مشيرًا إلى أن «إيران تدعم الحوثيين وما زالت تدعمهم بقوة للاستيلاء على السلطة».

شارك هذا الخبر


للاشتراك في خدمة الرسائل على تليفونك
  فودافون وموبينيل
التعليقات